حكم استثمار أموال الزكاة، مؤسسة زكاة سلانجور نموذجا: (دراسة فقهية معاصرة)

##plugins.themes.bootstrap3.article.main##

سانوغو أحمدو
قمر الدين بن أوانغ مات

الملخص

الملخّص


تناول هذا البحث مسألة استثمار أموال الزكاة بوصفها إحدى أهم القضايا في فقه الزكاة المعاصرة، ولها علاقة وطيدة بمقاصد الشريعة الإسلامية من حيث الوسائل والأهداف، ومن خلال هذه الدراسة قام الباحث  ببيان الحكم الشرعي لاستثمار أموال الزكاة، وما ورد فيه من أقوال مختلفة للفقهاء المعاصرين، وترجيح ما يراه الباحث راجحا  حسب قوة الأدلة. وسلك الباحث ثلاث مناهج وهي: المنهج الاستقرائي، المنهج التحليلي، والمنهج المقابلة؛ الذي سلكه إلى الميدان لتذويده المعلومات حول مسألة استثمار أموال الزكاة لدى مؤسسة زكاة سلانجور؛ التابعة لمجلس الشؤون الإسلامية في ولاية سلانجور. ومن أهم نتائج هذه الدراسة: ضرورة تناول الموضوعات التي تتعلق بالكلية الخمسة في علم المقاصد لمواجهة أفكار الإستشراقية ضد الشريعة الإسلامية، وجواز استثمار أموال الزكاة من قبل المؤسسة؛ بشرط أن يكون بعد تلبية الحاجة الفورية للمستحقين، ووضع خطة لازمة للتجنب عن الخسائر. ومن أهم توصيات هذا البحث: ضرورة وضع استراتيجيات لتطوير أساليب العمل الاستثماري الزكوي، ووجوب إنشاء بنك إسلامي زكوي دولي الذي سيتولىّ بقضية استثمار أموال الزكاة بشكل عام.

##plugins.themes.bootstrap3.article.details##

القسم
قسم الفقه وأصول الفقه